الإثنين, 10 أغسطس, 2020
الريادة

احتجاجات في مالي…رفضا لوجود قوات أجنبية في البلاد

احتج الآلاف الماليين الجمعة في العاصمة باماكو للمطالبة بمغادرة القوات الأجنبية للبلاد، خصوصا منها “قوات بارخان” الفرنسية، وذلك على بعد أيام من انعقاد قمة في فرنسا بين قادة دول الساحل الخمس والرئيس الفرنسي.
 
وردد المشاركون في الاحتجاجات شعارات رافضة للقوات الفرنسية، ولحكومة فرنسا، وبعض المحتجين أحرقوا العلم الفرنسي.
 
وتأتي الاحتجاجات يوما بعد هجوم على معسكر شمال شرقي البلاد، خلف إصابة 18 من أصحاب القبعات الزرق، ومدنيان آخران بجروح.
 
وسبقت هذا الاحتجاج بأيام مظاهرة خرجت في دائرة “باندياغارا” بوسط البلاد، رفضا لوجود القوات الأجنبية في مالي.
 
وقد دعت الحكومة المالية في بيان أصدرته عقب المظاهرة، المواطنين إلى “التحلي بضبط النفس وعدم الوقوع في فخ أعداء السلام”، معبرة عن “دعمها وكامل تضامنها مع الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، وعناصر قوات المينيسما، وكل الدول المساهمة بقواتها من أجل السلام والمصالحة”. 

أخبار ذات صلة

فرنسا:اشتباكات بين الشرطة ومتظاهري السترات الصفراء وسط باريس

Bilal Aly

مالي: مقتل 6 أشخاص ينتمون لجماعة موالية للحكومة شمال شرق البلاد

Bilal Aly

مالي: مقتل جنديا جراء هجوم استهدف معسكرا للجيش في مدينة (سوكولو)

Bilal Aly