الريادة

مسؤول أوروبي : رفع الفائدة سريعا قد يخنق تعافي الاقتصاد

الريادة/ قال مسؤول بارز في المصرف المركزي الأوروبي إن رفع أسعار الفائدة قبل الأوان قد ”يخنق التعافي”. وهي التعليقات التي تأتي في الوقت الذي وصل فيه التضخم في منطقة اليورو التي تضم 19 دولة إلى مستويات قياسية.

وأفاد مكتب الإحصاء التابع للاتحاد الأوروبي في 7 يناير/كانون ثان بأن معدل التضخم السنوي ارتفع إلى 5% في ديسمبر. وهو أعلى مستوى في منطقة اليورو منذ بدء حفظ السجلات عام 1997، محطما الرقم القياسي السابق البالغ 4.9% في نوفمبر/ تشرين الثاني.

وزاد ذلك من الضغط على المصرف المركزي الأوروبي للتصرف بشأن التضخم لأنه أبقى أسعار الفائدة منخفضة للغاية لتحفيز الاقتصاد على التعافي الحائجة.

وفي الوقت الحالي، لا يتوقع المحللون أن يرفع المصرف أسعار الفائدة حتى عام 2023.

في مقابلة السبت مع صحيفة “زود دويتشه تسايتونج” الألمانية اليومية، شددت عضوة المجلس التنفيذي للمصرف المركزي الأوروبي. إيزابيل شنابل، على توقعات البنك بقولها ”إن التضخم سينخفض بشكل كبير على المدى المتوسط”.

وأضافت: ”هذا هو السبب في أننا لا نرفع أسعار الفائدة الآن كما يدعو البعض”.

وأشارت شنابل إلى توقعات المصرف المركزي الأوروبي بانخفاض التضخم على المدى المتوسط إلى ما دون هدف البنك البالغ 2%. على الرغم من وجود ”حالة عدم يقين كبيرة” بشأن التوقعات.

وقالت شنابل: ”هذا هو السبب في أننا لا يجب أن نرفع أسعار الفائدة قبل الأوان، لأن ذلك قد يخنق الانتعاش، لكننا سنتصرف بسرعة وحسم إذا توصلنا إلى أن التضخم قد يستقر فوق 2%”.

ويعتبر التضخم تقليديا مصدر قلق حاد بشكل خاص في ألمانيا بلد شنابل، والتي لديها أكبر اقتصاد في أوروبا.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لتحسين خدمتنا. لمزيد من المعلومات طالع "سياسة الخصوصية" أوافق التفاصيل

سياسة الخصوصية