الجمعة, 4 ديسمبر, 2020
الريادة

الخارجية الفرنسية تستشعر الخطر وتطالب المسلمين بالتوقف

بيان الخارجية الفرنسية

استشعرت حكومة ماكرون الخطر الذي بدأ يداهما بعد الحملة الواسعة لمقاطعة المنتجات الفرنسية على خلفية الإساءة الفظيعة التي ارتكب ماكرون

وجاء في البيان الفرنسي التالي

  • تدعو فرنسا إلى التوقف فورا عن حملات المقاطعة للمنتجات الفرنسية في العالم الاسلامي وتصف من يقف خلف هذه المقاطعة بأقليات متطرفة..!
  • تقرر فرنسا تعبئة وزراء الحكومة وكذلك شبكة موظفي وزارة الخارجية والسفراء والدبلوماسيين في الخارج لشرح مواقف فرنسا وتذكير أصدقاءها وشركائها بالمبادئ الأساسية لحرية التعبير ورفض الكراهية، ودعوة سلطات الدول المعنية إلى وقف حملات المقاطعة فورا.
  • تقرر دعم الشركات الفرنسية في الخارج التي تضررت من المقاطعة والقيام بحملات دبلوماسية موازية لشرح مواقف فرنسا وتوقيف الهجوم المنظم عليها.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لتحسين خدمتنا. لمزيد من المعلومات طالع "سياسة الخصوصية" أوافق التفاصيل

سياسة الخصوصية