الريادة

أوروبا: تفتح تحقيقات عدة بممارسات “أبل”

قال الاتحاد الأوروبي، الاثنين، إنه يعتقد أن شركة آبل أساءت استغلال موقعها المهيمن من خلال تقييد. وصول المنافسين إلى نظام “آبل باي” للدفع عبر الهاتف المحمول.

وتعكف المفوضية الأوروبية- الذراع التنفيذية للتكتل الذي يضم سبعا وعشرين دولة- على التحقيق في ممارسات ”آبل” منذ عام 2020.

 اللجنة خلصت إلى وجهة مبدئية تفيد بأن آبل تفرض قيودا على المنافسة من خلال منع مطوري تطبيقات. محافظ الهاتف المحمول من الوصول إلى الأجهزة، والبرامج الضرورية على أجهزتها.

 قالت اللجنة إن هذه الممارسة ”لها تأثير إقصائي على المنافسين، وتؤدي إلى تحجيم الابتكار وتقليل. الخيارات أمام المستهلكين الذين يستخدمون محافظ الهاتف الخلوي على أجهزة ”آي فون”.

 المفوضية الأوروبية قالت إنها أرسلت اعتراضا لشركة أبل، بشأن ممارساتها، وهي خطوة رسمية في تحقيقاتها في الانتهاكات المشتبه بها لقواعد مكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي.

 القضية تأتي ضمن تحقيقات عدة فتحها الاتحاد الأوروبي ضد ”آبل”.

 ينظر مشرعو الاتحاد الأوروبي أيضا فيما إذا كانت الشركة قد انتهكت قوانين مكافحة الاحتكار، عبر فرض قيود على المنافسة في البث الموسيقى من خلال فرض قواعد غير عادلة للخدمات المنافسة في متجر التطبيقات التابع لها ”آب ستور”.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لتحسين خدمتنا. لمزيد من المعلومات طالع "سياسة الخصوصية" أوافق التفاصيل

سياسة الخصوصية