الثلاثاء, 13 أبريل, 2021
الريادة

الخارجية الفرنسية: تؤكد توقيف فرنسي في إيران

أكدت وزارة الخارجية الفرنسية، اليوم الأربعاء، توقيف فرنسي في إيران، وهو مسجون من دون توضيح. الأسباب منذ مايو 2020 بحسب مجلة “لوبوان” الفرنسية.

وأوضحت الوزارة: “هو يحظى بالحماية القنصلية، وقد تلقى زيارات قنصلية وتحافظ سفارتنا في طهران على اتصالات منتظمة معه”.

ومن شأن هذه المسألة أن تشكل نقطة توتر جديدة بين باريس وطهران لا سيما وأن الباحثة  فاريبا عادلخاه التي تحمل الجنسيتين الفرنسية والإيرانية مسجونة في إيران منذ يونيو 2019.

أخبار ذات صلة

الولايات المتحدة: تتعهد بالرد على أي هجمات إيرانية.. وتحسم جدل الحرب

Ethmane Aly

الرئيس الإيراني يبعث ببرقية عاجلة إلى نظيره التركي

Bilal Aly

الخارجية الأمريكية: تحذر إيران من “رد حاسم” في حال أضرّت بالمصالح الأميركية في العراق

Bilal Aly

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لتحسين خدمتنا. لمزيد من المعلومات طالع "سياسة الخصوصية" أوافق التفاصيل

سياسة الخصوصية