الخميس, 3 ديسمبر, 2020
الريادة

الأزهر يطلق منصة عالمية متعددة اللغات للتعريف بالنبي ﷺ

أعلن شيخ الأزهر أحمد الطيب عن إطلاق منصة عالمية متعددة اللغات، للتعريف بالنبي محمد ﷺ، بمناسبة المولد النبوي، وتزامنا مع حملة الإساءة الفرنسية للنبي والإسلام، وما تبعها من غضب واستنكار بين المسلمين.
وقال الطيب في كلمة خلال احتفالية أقامتها وزارة الأوقاف المصرية بالقاهرة، إننا “نطلق منصة عالمية للتعريف بنبي الرحمة ورسول الإنسانية بالعديد من لغات العالم”، إلى جانب تخصيص مسابقة علمية عالمية عن أخلاق النبي ﷺ في مسيرة الحب والخير والسلام.

وأشار الطيب إلى أن “النبي ﷺ تعرض في حياته وبعد رحيله لمثل ما يحدث الآن من إساءات، لكنه كان يتعامل بالصفح والإحسان والدعاء للجاهلين به بالهداية، فقال: (اللهم اهد قومي فإنهم لا يعلمون).. وقال الله تعالى: (فَاصْفَحِ الصَّفْحَ الْجَمِيلَ)، وقال تعالى: (فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاصْفَحْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ)”.
وتابع: “استبشر كل الاستبشار بالآية الكريمة المعجزة التي تكفل فيها الله بالدفاع عن النبى في قوله: (إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ)”.
وشهدت فرنسا خلال الأيام الماضية، نشر صور ورسوم كاريكاتورية مسيئة للنبي محمد ﷺ، على واجهات مبان في فرنسا، ما أشعل موجة غضب في أنحاء العالم الإسلامي.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لتحسين خدمتنا. لمزيد من المعلومات طالع "سياسة الخصوصية" أوافق التفاصيل

سياسة الخصوصية