الأربعاء, 7 ديسمبر, 2022
الريادة

رفض كل اشكال الاحتلال والتمسك بالحقوق الفلسطينية/ بقلم  :  سري  القدوة

 سري  القدوة

 المقدسات ومحاولات التهويد في مدينة القدس والفصل العنصري الذي تمارسه سلطات الحكم العسكري الاسرائيلي .

المرحلة الراهنة التي يتعايش معها الشعب الفلسطيني وطبيعة المواقف الدولية من القضية الفلسطينية باتت تطلب من جميع الفصائل الفلسطينية ومؤسسات المجتمع المدني ان يكون الجميع في داخل الوطن وأماكن الشتات على مستوى الحدث والعمل على رفض الاحتلال كون ان الموقف الفلسطيني بات واضحا ويتلخص برفض الالتزام احادي الجانب بالاتفاقيات فيما سلطات الاحتلال تتنصل منها وتتمسك بما يكفل تحقيق مصالحها التي تتعارض والمصلحة الوطنية الفلسطينية العليا كون ان الاحتلال يستفيد من حالة الانقسام الفلسطيني القائمة، ولذلك يجب العمل على تدعيم كل اشكال الوحدة الوطنية وتجسيد الشراكة الحقيقية في بناء المؤسسات الفلسطينية المتكاملة ورفض كل اشكال الاحتلال والتمسك بالحقوق الفلسطينية المشروعة لضمان تحقيق سلام قائم على العدل والقانون الدولي .

حان الوقت للعمل على إنهاء الاحتلال والمأساة التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني ولا يمكن التعاطي مع مواقف الحكومات الإسرائيلية المتتالية العنصرية وضعف وعجز إرادة المجتمع الدولي أمام سياسات الاحتلال وجرائمها في الاراضي الفلسطينية المحتلة .

أخبار ذات صلة

أحمد أبو الغيط..القضية الفلسطينة ضاعت وقد يدفع المجتمع الدولي ثمنا غاليا لذلك

Bilal Aly

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لتحسين خدمتنا. لمزيد من المعلومات طالع "سياسة الخصوصية" أوافق التفاصيل

سياسة الخصوصية