الريادة

مجلس السيادة السوداني:يعلن فشل الوساطات الثلاثة لحل الأزمة

عضة الانتقالي السوداني الهادي إدريس

الريادة:اتهم عضو مجلس السيادة السوداني الهادي إدريس في تصريحات لوسائل إعلامية، اليوم الجمعة، أيادي خفية بأنها. تقف وراء ما يحدث في دارفور، مشيرا إلى تعثر الوساطة السودانية لحل أزمة البلاد.

كانت الآلية الثلاثية، أعلنت أن الصيغة المعنية للحوار بين المكونين العسكري والمدني التي تسيرها انتفت. مع قرار الجيش السوداني عدم المشاركة في المباحثات.

أتى تصريح الآلية عقب إعلان رئيس مجلس السيادة السوداني، عبد الفتاح البرهان، في 4 يوليو الماضي إفساح المجال للقوى السياسية والثورية لتشكيل حكومة كفاءات من خلال الحوار، كما قرر عدم مشاركة المؤسسة العسكرية في المفاوضات الجارية.

كذلك، قال إن القوات المسلحة ستبقى حارسا لتنفيذ مخرجات الحوار الوطني، “وتعيد تأكيدها بالوقوف .مع التحول الديمقراطي والوصول للانتخابات”.

ومنذ تطبيق الجيش في 25 أكتوبر الماضي إجراءات استثنائية، وفرض حالة طوارئ بعد حل الحكومة. تعيش البلاد أزمة سياسية متواصلة على الرغم من مساعي الأمم المتحدة لإطلاق حوار بين كافة الأفرقاء السياسيين والعسكريين للتوصل إلى حل يعيد البلاد إلى مسارها الديمقراطي الطبيعي.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لتحسين خدمتنا. لمزيد من المعلومات طالع "سياسة الخصوصية" أوافق التفاصيل

سياسة الخصوصية