الريادة

شروط استخدام الموقع

Gawnet

الموقع الإلكتروني  https://arriyada.net، يشار اليه هنا ” إلى المؤسسة الإعلامية المستقلة، التي يمتلكها ويديروها صحفيون، ولا تتبع لأي طرف سياسي أو حزبي.

يرجى الاطلاع بشكل دقيق على الأحكام والشروط أدناه بتأن: 

  1. واجب المستخدم
    باستخدامك أو زيارتك “للموقع”  فإنك تقر وتوافق على جملة من الأحكام والشروط التي تسنها “المؤسسة والأشخاص المالكون لها” من حين إلى آخر ودخولك إليه ومشاركتك أو تحميل المواد من “الموقع” يشير إلى موافقتك على الالتزام بتلك الأحكام والشروط والضوابط، و”للمؤسسة” الحق في تغيير هذه الشروط عبر نشرها عن طريق “الموقع”، ويتعين عليك حينها الإشارة إلى القبول والالتزام بتلك الشروط، وإذا لم توافق على أي من هذه الشروط فيرجى التوقف عن استخدام “الموقع” فورا. 

2- شروط الاستخدام
يسمح باستخدام هذا “الموقع” لأغراض مشروعة وبطريقة لا تنتهك القوانين العامة للبلد أو أي من الحقوق أو القيود المفروضة على استخدام هذا “الموقع” من قبل طرف ثالث. 

ومن بين هذه القيود : – التحرش – تشويه السمعة – استخدام اللغة البذيئة – والعدوانية بحق طرق ثالث-  وأي تصرف آخر قد يعتبر غير ملائم.

وبموجب ذلك تتعهد هنا بأن عمرك يزيد عن 16 عاما، و/أو تملك جميع الموافقات والإجراءات القانونية لاستخدام هذا “الموقع”، وتتعهد بأن تلتزم بكافة الشروط والأحكام، كما تتعهد بأنك قادر على الاطلاع على تلك الشروط والأحكام والالتزام بها. 

3- عرض البيانات
هناك أجزاء مختلفة من “الموقع” تسمح للمستخدم بعرض بياناته الخاصة وبثها على هذا “الموقع”، يشار إليها هنا بـ “مقالات ورأي”، وتشمل بيانات شخصية ومواد سمعية وبصرية وآراء، ولكن وفق الشروط التالية: 

3-1- عند عرضك لأي مادة على هذا “الموقع”، فإنك تقبل بتقديم ترخيص عالمي غير محدود وغير قابل للإلغاء، لـ “مشاركات المستخدم”  بالموقع التي يحق “للمؤسسة المالكة” بدورها استخدام أو توزيع أو تعديل أو حذف أجزاء من المعروض باعتبار ذلك حقها في حرية التصرف بها في أي منتدى أو وسيلة إعلامية. 

3-2- يمكن “للمؤسسة المالكة” استخدام “مشاركات المستخدم” لأي غرض كان دون أن يقتصر على إعادة الإنتاج والبث والتحرير والقص وإعادة الصياغة أو أي استخدام آخر من حق “المؤسسة المالكة”. 

3-3- يتحمل المستخدم وحده كافة المسؤولية المترتبة على عرضه لبياناته وعن أي دعاوى قضائية كانت  وأضرار، وحقوق الطرف الثالث، وأي تصرف أو إجراء قانوني ينجم عن استخدام وعرض المادة على هذا الموقع.

3-4- بعرضك ل”لمقالاتك أو إنتاجك” فإنك تتعهد بموجب ذلك وتؤكد بأن لديك كافة الحقوق في عرض المواد وأنك حصلت على جميع التراخيص والحقوق والأذونات اللازمة لاستخدام وتخويل “المؤسسة المالكة” باستخدام أي مادة تعرض، بما فيها حقوق براءات الاختراع والعلامات التجارية أو الأسرار التجارية أو حقوق الطبع وحقوق الملكية الأخرى. 

3-5- تتعهد بأنك لن تعرض أو تفشي على هذا الموقع أي معلومات أو بيانات تحظى بحماية حقوق الطبع والنشر أو الأسرار التجارية أو حقوق ملكية خاصة بطرف ثالث بما فيها الخصوصية وحقوق النشر، ما لم  يتم الحصول على كافة الحقوق لنشر المواد من مالكيها، ومن ثم تقديم التخويل المشار إليه إلى “المؤسسة المالكة”.

3-6- كما تتعهد بعدم عرض أي مادة أو معلومات تعتبر غير قانونية أو تشهيرية أو بذيئة أو تهديدية، أو تثير الكراهية والعنصرية، أو تعتبر حافزا لارتكاب جريمة ويترتب عليها مسؤولية مدنية، وتنتهك القانون أو الأعراض الثقافية أو المعايير المقبولة دوليا والقواعد الأخلاقية والدينية. 

3-7- يتعين عليك منح “المؤسسة المالكة” تخويلا دوليا حصريا بلا أجر وغير قابل للإلغاء، من أجل بث وتوزيع وعرض أو إعادة تقديم وتحرير وحذف وبيع المواد أو المعلومات التي تعرضها على الموقع دون قيد، في أي وسيلة إعلامية من منطلق حرية التصرف المطلقة لل “المؤسسة المالكة”. وهذا التخويل لا يقتصر على مدة معينة أو منطقة. 

3-8- تتنازل “للمؤسسة المالكة” (تنازلا دائما عن حقوق الطبع والنشر في الحاضر والمستقبل) عن جميع الحقوق لأي مادة في كل أنحاء العالم مهما كانت طبيعتها، بما فيها التجديدات وحقوق التملك التي تطرأ عليها. 

3-9- “للمؤسسة” الحق والقول الفصل في عرض المواد على الموقع، وهي ليست ملزمة بأي حال من الأحوال بعرضها كلها أو جزء منها على الموقع .

4- حقوق الطبع والنشر والملكية الفكرية
تعتبر جميع الأسماء والصور والشعارات التي تخص “المؤسسة” و “الموقع” أو أي طرف ثالث ومنتجاته وخدماته، علامات تجارية مملوكة “للمؤسسة المالكة”، ولكل من يرتبط بها من شركات وأطراف ثالثة. 

ولا يجوز تفسير أي نص من النصوص الواردة في هذه الوثيقة -بأي حال من الأحوال- على أنه منح للحق أو الترخيص لأي علامة تجارية أو امتياز “للمؤسسة المالكة” . 

إن جميع حقوق الطبع والنشر والعلامات التجارية وحقوق الملكية الفكرية الأخرى في هذا الموقع (بما فيها التصميم) وجميع المواد والمحتويات المزودة كجزء من الموقع، ستبقى دائما ملكا “لمؤسسة الريادة” أومن يمنحها التراخيص. 

ولدى ولوجك إلى هذا الموقع، فإنك توافق على القيام بذلك لأغراضك الشخصية فقط وليس للاستخدام التجاري. 

يجدر بك عدم الموافقة على تخويل أو مساعدة أي طرف ثالث بنسخ وتحميل وإرسال أو تخزين (في أي موقع آخر) أو توزيع أو بث أو نشر أو استغلال أي مادة أو محتويات بشكل تجاري أو تعديلها، دون إذن كتابي مسبق من قبل مسؤول مخول في “المؤسسة المالكة”. 

5- مواقع وروابط الطرف الثالث
“المؤسسة المالكة”  ليست مسؤولية عن وجود اي محتوى او مواد منشورة  في مواقع الطرف الثالث أو مواد تلج إليها من خلال هذا الموقع. فإذا قررت زيارة أي موقع عبر رابطه، فإنك تتحمل مخاطر ومسؤولية اتخاذ جميع الإجراءات الحمائية ضد الفيروسات الآفات المدمرة الأخرى. 

“المؤسسة المالكة” لا تعتمد ولا تتحمل مسؤولية أي محتوى أو إعلان أو منتجات أو خدمات أو معلومات متوفرة من قبل مواقع طرف ثالث أو مواد (تتضمن دفع ثمن وتوصيل مثل تلك المنتجات أو الخدمات). 

و”المؤسسة” غير مسؤولة عن أي أضرار أو خسارة أو إهانة تسبب فيها أي محتوى أو لها صلة بأي منتجات وخدمات ومعلومات متاحة على مثل تلك المواقع. وأي شروط وأحكام وتعهدات تتعلق بمثل هذه التعاملات تكون فقط بينك وبين مزود هذه الخدمات. 

6- تحديد المسؤولية
بموجب هذا فأنت توافق على أنك وحدك تتحمل مسؤولية استخدامك لهذا الموقع. فبالحد الأقصى الذي يسمح به القانون، فإن “المؤسسة المالكة” وموظفيها والقائمين عليها ووكلائها لا يتحملون مسؤولية الضمانات المرتبطة بهذا الموقع، سواء كان ذلك صراحة أو بشكل ضمني. 

و”المؤسسة المالكة” لا تضمن بأن أي محتوى يرسل عبر هذا الموقع مطابق للمعايير الاجتماعية والثقافية والأخلاقية المقبولة. كما أن “المؤسسة المالكة” لا تتعهد بأن المواد المعروضة “مشاركات المستخدم” لا تنتهك حقوق الطرف الثالث. 

فرغم أن “المؤسسة المالكة” لا تراقب مواد “مشاركات المستخدم” فإنك تتحمل المسؤولية الكاملة للحصول على حقوق الطرف الثالث وجميع الموافقات الرسمية اللازمة لإرسال أي مادة، وبموجب ذلك تتحمل مسؤولية جميع الأضرار والتكاليف التي قد تترتب على استخدامك لهذا الموقع. 

إن المعلومات والمواد الأخرى المتاحة على هذا الموقع قد تحتوي على معلومات غير دقيقة وأخطاء طباعية، و”المؤسسة المالكة” لا تتعهد بدقة أو اكتمال أو مدى مصداقية أي بيان أو معلومة منشورة أو موزعة من خلال هذا الموقع (منها على سبيل المثال للحصر، المعلومات المتوفرة عبر استخدام أي من البرمجيات). 

وتقر بأنك ستتحمل وحدك مخاطر أي اعتماد على مثل ذلك البيان أو المعلومات. و”للشركة المالكة” الحق الحصري في عمليات تصحيح الأخطاء وحذفها في أي جزء من أجزاء الموقع، وإجراء تغيير على الموقع والمواد والمنتجات والبرامج والخدمات والأسعار المنشورة على الموقع في أي وقت دون إشعار مسبق.  

“المؤسسة المالكة” و/أو الأطراف الثالثة لن تكون مسؤولية بأي حال من الأحوال عن أي ضرر قد يشمل -على سبيل المثال لا الحصر- الأضرار  المترتبة أو غير المباشرة، أو أي أضرار تتضمن -على سبيل المثال لا الحصر- الأخطاء وعمليات الحذف، والأضرار المترتبة أو غير المباشرة، أو أي أضرار قد تنشأ عن الاستخدام أو عدم القدرة على الاستخدام أو الاستفادة من البيانات سواء كان ذلك بسبب العقد أو الإهمال أو أي سبب آخر يتعلق باستخدام الموقع. 

“المؤسسة المالكة” لا تضمن استمرارية الوظائف المتوفرة في هذا الموقع، أو خلوها من الأخطاء أو تصحيح الأخطاء أو خلو هذا الموقع أو الخادم الذي يجعله متاحا، من الفيروسات أو آفات البرامج.

و”المؤسسة المالكة” لا تمثل مدى الفعالية الكاملة والدقة والمصداقية الخاصة بأي مادة منشورة. وربما تقوم “المؤسسة المالكة” بحذف وتغيير وتعليق أي جانب من جوانب الموقع بما في ذلك إتاحة أي خاصية للموقع في أي وقت دون إشعار. 

7- القانون والقضاء
تخضع هذه الأحكام والشروط وفقا لقوانين الجمهورية الإسلامية الموريتانية.

 ويتم فض النزاعات في هذا الشأن حصريا في المحاكم الموريتانية، ويتعين البدء بأي مطالبة قانونية تتعلق باستخدامك لهذا الموقع خلال عام من تاريخ بروز الدعوة في هذا الشأن. 

إذا كان لا بد من اعتبار إحدى هذه الشروط أو الأحكام بأنها غير قانونية أو غير صالحة أو لا يمكن تنفيذها بحكم القانون في أي دولة تكون فيها هذه الشروط والأحكام سارية المفعول، فإن ذلك الشرط الذي يعتبر حسب القضاء  بأنه غير ساري المفعول وغير نافذ، سيحذف من القائمة وتبقى الشروط الأخرى ملزمة وسارية المفعول. 

“المؤسسة المالكة” لا تزعم بأن المواد المنشورة في هذا الموقع مناسبة أو متاحة للاستخدام في مناطق جغرافية أخرى خارج الجمهورية الإسلامية الموريتانية، وأنه يُمنع الدخول إليها من مناطق مختلفة حيث المحتويات تكون محظورة. 

إذا ما تمكنت من الولوج إلى هذا الموقع من منطقة خارج الحوزة الترابية للجمهورية الإسلامية الموريتانية، فإنك تتحمل مسؤولية الالتزام بكافة القوانين المحلية في تلك المنطقة.

* طالع سياسة الخصوصية