الثلاثاء, 18 يناير, 2022
الريادة

رئيس الجمهورية يعود رفقة نظيره السنغالي إلى نواكشوط

الريادة / عاد رئيس الجمهورية، محمد ولد الشيخ الغزواني، رفقة نظيره السنغالي، ماكي صال، إلى العاصمة نواكشوط، زوال اليوم الثلاثاء، بعد إشرافهم على وضع حجر الأساس، لبناء جسر روصو، الذي سيعزز الروابط الأخوية بين البلدين الشقيقين.

ويأتي تشييد هذا الجسر، تلبية للطلب المتزايد للنقل على المحور، الرابط بين أوروبا وإفريقيا، مرورا ببلادنا وجمهورية السنغال، بعد أن أصبحت معديات روصو، خلال العقود الماضية، لا تتلاءم مع النمو المتسارع للنقل على هذا المحور.

واستقبل الرئيس وضيفه السنغالي، بمطار نواكشوط الدولي، أم التونسي، من طرف كل من، الوزير الأول، محمد ولد بلال مسعود، والوزير الأمين العام لرئاسة الجمهورية، ووزراء العدل والدفاع والداخلية، علاوة قائد الأركان الخاصة، لرئيس الجمهورية، ووالي نواكشوط الغربية، ونائبة رئيسة جهة نواكشوط.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لتحسين خدمتنا. لمزيد من المعلومات طالع "سياسة الخصوصية" أوافق التفاصيل

سياسة الخصوصية