الريادة

بيان من الاتحاد المغاربي للصحفيين بمناسبة اليوم الدولي لحرية الصحافة

بمناسبة اليوم الدولي لحرية الصحافة، يتوجه الاتحاد المغاربي للصحفيين بتهانئه الخالصة لكل الصحفيين فى الإتحاد ،مجدداً التزامه المستمر والراسخ بالدفاع عن حرية الصحافة وحرية التعبير وحماية الصحفيين والدفاع عن حقوقهم المعنوية والمادية في جميع بلدان الاتحاد المغاربي.

ويذكّر الإتحاد بأن وجود صحافة حرة ومستقلة مكسب هام لحسن سير عمل السلطات في بلدان الاتحاد المغاربى مشيرا الى انه يتابع انتهاكات حرية الصحافة وأمن الصحفيين المغاربيين ويوجه كل الشركاء نحو ضرورة الاهتمام بتحسين الظروف المعنوية والمادية للصحفيين المغاربيين والدفع ببلورة تشريعات وقوانين تلائم التطورات الإعلامية الهائلة التى أفرزها الإعلام الجديد.

وفي اطار اهتمام الإتحاد بقضايا الصحفيين المغاربيين وبمناسبة اليوم العالمى لحرية الصحافة فإننا نطالب الحكومة الليبية بالتعاون معنا في الكشف عن مكان احتجاز الصحفيين التونسيين نذير القطاري وسفيان الشورابي المختفيان في ليبيا منذ خمس سنوات كما نطالب السلطات الموريتانية بالتحرك من أجل معرفة مصير
الصحفي الموريتاني المفقود فى الأراضى السورية اسحاق ولدالمختار .

إننا فى الاتحاد المغاربى للصحفيين نتابع باهتمام كبير التضييق الذى يمارس على الصحفيين التونسيين وهي مناسبة ندعو من خلالها الحكومة التونسية الى توفير بيئة مهنية لممارسة الصحفيين التونسيين لمهنتهم دون هيمنة او تدخل.

الاتحاد المغاربى للصحفيين
نواكشوط
3مايو 2021.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لتحسين خدمتنا. لمزيد من المعلومات طالع "سياسة الخصوصية" أوافق التفاصيل

سياسة الخصوصية