الريادة

ولد يحي ..خذ الأمر بقوة فلك الحكم وبك ننهض

يكثر الحديث هذه الأيام عن نقد أو انتقاد رئيس الاتحادية الوطنية لكرة القدم، الأخ أحمد ولد يحي، وهو نقد فيما يبدو هدفه التشويش على مسيرة البناء التي عرفتها الكرة المحلية منذ توليه زمام أمورها.
لك يا أخي أحمد أقول خذ أمر الاتحاد بقوة فأنت صاحب نهضته وعراب تقدمه، ستسمع أو نسمع نحن كثيرا مما لا يسر وأنت اسمى من ان تسمع نهيق أو نعيق ثلة خصصت لأجل التشويش والتخريب لا لشيء سوى لعرقلة نهضة البناء سواء في أي قطاع.

كثيرون قبل وصولك هرم الاتحاد لا يعرفون اسم الاتحادية ولا يعرفون أن موريتانيا لها منتخب لقبه “المرابطون” منتخب بإرادتكم صنع الأمجاد ووحد اللحمة وعزز التآخي وزاد من الوحدة الوطنية.
كثيرون يجهلون مقر الاتحاد وموقع الملعب فلا منشآت رياضية ولا طواقم ولا لا عبين ولا هم يحزنون.

قد نختلف وقد ننتقد ولكن المكابرة من شيم المرضى، فمن ينكر نجاحات القطاع الرياضي في فترة توليكم مقاليد أمره شخص أو ثلة تنكر الجميل حد المكابرة.
أخي احمد واصل على الدرب فالاتحاد حقق ما لم يحققه طيلة فتراته السابقة منذ النشأة وحتى توليكم رئاسته.
ولكم أنتم أقول انشغلوا بمن سيولي نهيقكم أمرا، أو يخصص من وقته النزر لكي يعلق أو يرد فالأدلة شاهدة والتاريخ الناصع والنجاحات القائمة كلها أمور تكفي لردكم وردعكم خائبين.
وللمخلصين من أبناء الوطن أقول لكم في أخيكم أحمد أسوة حسنة لمن يريد بناء الوطن والنهوض بما تولى من أمور الناس.

احمد محمود سيدي حامدينو