الجمعة, 10 أبريل, 2020
الريادة

دعم من البنك المركزي للتصدي ل”كورونا”

أعلن البنك المركزي الموريتاني عن جملة من التسهيلات لصالح المصارف لضمان مكافحة فيروس كورونا و ذلك في دورة استثنائية عقدها مجلس السياسة النقدية مساء أمس الثلاثاء تلبية للاجراءات الشاملة التي تتخذها الحكومة في سبيل التصدي لهذا الوباء العالمي.

الإجراءات التحفيزية التي أقرها المجلس هي :

  • رفع الموارد المتاحة للبنوك، بهدف تمكينها من ضمان استمرار وتعزيز تمويل الاقتصاد
  • توسيع نطاق نفاذ البنوك إلى آليات إعادة تمويل الاقتصاد لدى البنك المركزي، وفي هذا الإطار قرر مجلس السياسة النقدية للبنك المركزي الموريتاني ما يلي:
  • خفض المعدل التوجيهي من 6,5% إلى 5%
  • خفض النسبة المطبقة على التسهيلات الائتمانية من 9% إلى 6,5%
  • خفض نسبة الاحتياطي الإلزامي من 7% إلى 5%
  • العمل بآلية الودائع الدائمة
  • تجميد التغطية الإلزامية المطبقة عند فتح الاعتمادات المستندية بالنسبة للسلع الأساسية؛ ويدخل هذا التجميد حيز التنفيذ اعتبارا من يوم 24/03/2020، ويمتد لفترة شهرين (2) قابلة للتجديد
  • وضع آلية للمبادلة المجانية (swap) للعملات الأجنبية مقابل العملة المركزية. ويتيح هذا الإجراء للبنوك التجارية إمكانيةَ تقديم ضمانات بالعملات الأجنبية مقابل العملة الوطنية، وذلك لمدة شهر واحد قابلة للتجديد.

و من المتوقع أن تساهم هذه القرارات في دعم الاقتصاد و ضمان مساهمة ايجابية للمصارف في مكافحة الفيروس و ذلك في سبيل ضمان استقرار الاقتصاد نظرا لما يمر به الاقتصاد العالمي من نكبات بسبب مرض كورونا المستجد.