الأربعاء, 8 يوليو, 2020
الريادة

استقالة السفيرة بنت أوفى بسبب تغريدة على تويتر

أعلنت السفيرة مديرة قطاع أمريكا وآسيا بالخارجية الموريتانية مريم بنت أوفى استقالتها من منصبها، والإعتذار عن تغريدتها الأخيرة.

وقالت بنت أوفى إن قرار الإستقالة سببه احترام سيادة البلد ومصالحه، “واحتراما كذلك لمبادئ وتعهدات رئيس الجمهورية السيد/ محمد ولد الشيخ الغزواني”.

 وجددت احترامها “لكافة الشعوب في العالم واحترامي لكافة دياناتها”.

ونفت أي علاقة للحكومة الموريتانية بما ورد فى التغريدة ، كما أنه” لا يمثل رأي حكومة بلادي ولا شعبها بل يمثل رأيي الشخصي مطلقا”. تقول بنت أوفى فى خطاب الإستقالة.