الإثنين, 16 ديسمبر, 2019
الريادة

أفسي انواذيبو يتلقى خسارة قاسية في الوقت القاتل أمام المصري البورسعيدي

خسر نادي أفسي انواذيبو في الوقت القاتل من نادي المصري البورسعيدي بنتيجة  3-2  في المباراة التي لعبت مساء اليوم الأحد على ملعب شيخا بيديا بنواكشوط لحساب الجولة الأولى من دور المجموعات لكأس الكونفدرالية الأفريقية.

وسجل أهداف نواذيبو بجيلي بوبكر سالم في الدقيقة 47 وياسين الشيخ الولي في الدقيقة 55، في حين جاءت أهداف المصري عن طريق اللاعب أوستن أموتو في الدقيتين في 19 و62، وكريم العراقي بالدقيقة 91 من زمن اللقاء.

بدأ اللقاء بضغط قوي لنادي أفسي انواذيبو مستفيدا من عاملي الأرض والجمهور، مما أثمر ضربة مخالفة من مكان قريب من عمليات المصري، في الدقيقة 4 لكن بيجيلي سالم سددها فوق العارضة.

وتواصل الضغط البرتقالي ليحصل على ضربة حرة مباشرة نفذها ياسين الشيخ الولي باتجاه بيجيلي غير أنها مرت إلى جانب الشباك.

رد المصري جاء في الدقيقة 19 بهدف سجله أوستن أموتو برأسية متقنة بعد أن تلقى تمريرة عرضية رائعة من مفتاح طقطق، لتعانق كرته شباك الحارس عبد المجيد إنجاي.

وحاول أصحاب الأرض إدراك التعادل بمحاولات خجولة وسط سيطرة شبه كاملة للضيوف لينجح ياسين الولي في قيادة هجمة مرتدة تصدى لها حارس المصري في الدقيقة 23.

ولم يعرف الجزء الأخير من الشوط الأول الكثير من الفرص مع تحسن نسبي لأداء فريق نواذيبو وتراجع عناصر المصري للدفاع.

وعاد نواذيبو بأداء أحسن في الشوط الثاني بهجمات متتالية أسفرت عن هدف التعادل (1-1) في الدقيقة 47 عن طريق بيجيلي سالم الذي استقبل كرة جميلة من المحترف الإيفواري جاكوب إيزاكيل.

ولم يستفق عناصر الفريق المصري من صدمة التعادل حتى عاد إيزاكيل مجددا ليصنع هدف التقدم لصالح نواذيبو (2-1) في الدقيقة 55 بعد أن قدم كرة جميلة للمهاجم ياسين الشيخ الولي.
وضيع نواذيبو 3 فرص حقيقية للتهديف أبرزها جاء في الدقيقة 62 بتوزيعة متقنة من المدافع الحسن المرابط سددها حمي تجاه حارس مرمى الفريق البورسعيدي الذي حولها لركنية.

وفي الدقيقة 63 عاد أوستن أموتو ليسجل التعادل للمصري (2-2)، مستغلا خطأ دفاعيا فادحا في دفاع نواذيبو.

لاحقا واصل أفسي انواذيبو السيطرة على مجمل الملعب، وتفنن لاعبوه في إهدار الفرص، قبل أن يطلق كريم العراقي رصاصة الرحمة في شباك نواذيبو بالوقت بدل الضائع (90+1)، لينتزع فوزا ثمينا للمصري.

كورة