الأربعاء, 13 نوفمبر, 2019
الريادة

الأخضر السعودي”يقوم بزيارة”تاريخية”إلى فلسطين

احتفت الجماهير الفلسطينية بالمنتخب السعودي الذي يقوم بزيارة “زيارة تاريخية” إلى الأراضي الفلسطينية حاليا، حيث يحل ضيفا على نظيره الفلسطيني، في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الرابعة من التصفيات المزدوجة المؤهلة إلى مونديال 2022 وكأس آسيا 2023.إلى فلسطين

وتعتبر مباراة الثلاثاء تاريخية بالنسبة للمنتخب السعودي، إذ ستكون المرة الأولى التي سيلعب فيها بالضفة الغربية المحتلة.

وسيصبح الأخضر السعودي سادس منتخب آسيوي يواجه نظيره الفلسطيني على ملعب فيصل الحسيني في بلدة الرام المجاورة للقدس.

وشهد ملعب فيصل الحسيني مباراة ودية مع المنتخب الأردني بمناسبة افتتاحه عام 2008، وكذلك أفغانستان في تصفيات كأس آسيا 2011، والعراق في مباراة ودية عام 2018، والإمارات في تصفيات كأس العالم 2018، وأوزبكستان في التصفيات المزدوجة الحالية.

وهذه هي المرة الأولى التي يلاقي فيها المنتخب السعودي نظيره الفلسطيني على أرض الأخير، بعدما أقيمت المباريات بين الطرفين في السابق في بلد ثالث.

واستقبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس وفدا من البعثة الرياضية السعودية في مقر الرئاسة الفلسطينية، معبرا عن ترحيبه بوصول المنتخب السعودي إلى الأراضي الفلسطينية للمرة الأولى.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن الرئيس الفلسطيني قوله مخاطبا أعضاء البعثة: “نفتخر بهذه الزيارة ونعتز بها ونشعر أنها تجسد العلاقة التاريخية بين فلسطين والمملكة العربية السعودية”.

ويتسلح المنتخب السعودي بالتاريخ في اللقاء السادس الذي يجمعه بنظيره الفلسطيني، حيث التقيا في السابق خمس مرات، كانت خلالها الأفضلية للأخضر الذي فاز في ثلاث مباريات مقابل تعادلين.

ويدخل المنتخب السعودي المباراة بعد تجاوزه عثرة البداية بالتعادل أمام اليمن 2-2، وذلك بفوزه على سنغافورة بثلاثية نظيفة الخميس، ليتربع على صدارة المجموعة برصيد أربع نقاط من مباراتين.

وعلى الرغم من صعوبة مباراة الغد، لا سيما بالنظر إلى قوة المضيف، سيبحث المنتخب السعودي عن فوز يعزز صدارته لقطع خطوة مهمة نحو النهائيات القارية والدور الحاسم من التصفيات المؤهلة للمونديال.

أخبار ذات صلة

رئيس الوزراء العراقي: ننتظر زيارة بوتين

Bilal Aly

زيارة إسرائيلية سرية لعاصمة عربية ولقاءات مع مسؤولين

Bilal Aly