الريادة

الجيش الجزائري يعتقل عنصرين بحوزتهما معدات تستخدم في صناعة القنابل التقليدية

أوقفت قوة من الجيش الجزائري في ولاية خنشلة شمالي البلاد عنصرين اثنين وكمية من المواد والمعدات المستخدمة في صناعة القنابل التقليدية.

وأفاد بيان صادر عن وزارة الدفاع الوطني الجزائرية، نشر عبر موقعها الرسمي اليوم الثلاثاء، بأنه “في إطار مكافحة الإرهاب وخلال عملية استطلاع في منطقة بوجلباني، بلدية بابار، ولاية خنشلة (شمالي الجزائر)، ألقت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، يوم أمس الاثنين القبض على الإرهابيين، د. عبد المالك وب. الهادي.

وأضاف “العملية، التي لا تزال متواصلة، مكنت أيضا من توقيف عنصري دعم وحجز مواد ومعدات لصناعة القنابل التقليدية، بالإضافة إلى كمية كبيرة من المواد الغذائية وأغراض مختلفة”.

وتبذل قوات الجيش الجزائري جهودا مكثفة لملاحقة عناصر مسلحة وإرهابية، في مناطق عدة من البلاد، وتشدد من إجراءات ضبط الحدود خاصة المناطق المتاخمة لشمال مالي وشمال النيجر، لمنع تسلل الإرهابيين والأسلحة، ولمكافحة عمليات الهجرة غير الشرعية.


أخبار ذات صلة

الجيش الجزائري يكشف 5 مخابئ لجماعات إرهابية

Bilal Aly

قايد صالح: يؤكد تمسك الجيش بالإطار الدستوري ويحذر من السقوط في فراغ دستوري

Bilal Aly