الريادة

أبوموسى: نحن في “حماس” رفضنا الحوار مع واشنطن أكثر

قال موسى أبو مرزوق، نائب رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس”، أن الحركة رفضت إجراء حوار مع الولايات المتحدة الأمريكية أكثر من مرة.

وقال موسى عبر حسابه على موقع “تويتر”: “أكثر من رسالة وصلت لحماس لأجراء حوار مع الأمريكان، ورفضنا كل تلك الرسائل لسببين، الأول خطتهم لتصفية القضية الفلسطينية بمشاريع مختلفة صفقة القرن”.

وأضاف “والثاني هو مقاطعة السلطة لأي حوار مع الأمريكان، حفظاً لوحدة الموقف الفلسطيني، والمفاجأة الصادمة وجود ماجد فرج في أمريكا وبدون إعلان”.

وكانت تقارير إعلامية سابقة، ذكرت أن خطة السلام الأمريكية لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، المعروفة بـ”صفقة القرن” ستشمل استثمار عشرات مليارات الدولارات في الضفة والقطاع ودول المنطقة.

وبحسب التقارير، تتضمن تخصيص 25 مليار دولار للضفة الغربية وقطاع غزة على مدار 10 السنوات القادمة، إضافة إلى استثمار 40 مليار دولار في مصر والأردن وربما لبنان.

وسوف تساهم الولايات المتحدة ببعض الأموال، لكن كوشنر خطط للحصول على معظم الأموال من دول في المنطقة، ومن المتوقع أن يأتي الجزء الأساسي من الأموال من “أغنى دول المنطقة” بحسب التقرير.

وحتى الآن يرفض الفلسطينيون خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للسلام وأعلنوا عدم مشاركتهم في القمة، رافضين الخطة باعتبارها منحازة لإسرائيل.

أخبار ذات صلة

نيكي هايلي:العرب لا يهتمون بمصالح الفلسطينيين

Bilal Aly

إيران:تؤكد دعمها لبكين بمواجهة التدخل الأمريكي البريطاني في شؤون الصين

Bilal Aly

الخارجية الإيرانية:تحذر واشنطن من “تداعيات” أي تصعيد ضدها

Bilal Aly