الريادة

بعثة الأمم المتحدة في ليبيا: تدعو لهدنة إنسانية لمدة أسبوع في العاصمة طرابلس

دعت الأمم المتحدة اليوم الأحد إلى هدنة إنسانية لمدة أسبوع في ليبيا حيث تحاول قوات شرق ليبيا (الجيش الوطني الليبي) بقيادة القائد العسكري خليفة حفتر انتزاع السيطرة على العاصمة طرابلس منذ أربعة أسابيع.

ودعت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا في بيان الطرفين المتحاربين إلى هدنة تبدأ صباح الاثنين الساعة 0400 بالتوقيت المحلي بالتزامن مع بدء شهر رمضان.

وقالت البعثة في البيان إنها تدعو “كل الأطراف المنخرطة في القتال، عملا بروح المناسبة كما باتفاقية حقوق الإنسان، لهدنة إنسانية مدتها أسبوع تبدأ في الرابعة من صباح الأول من رمضان الموافق السادس من مايو الجاري، وتكون قابلة للتمديد، تتعهد كل الأطراف خلالها بوقف العمليات العسكرية بمختلف انواعها من استطلاع وقصف وقنص واستقدام تعزيزات جديدة لساحة القتال”.

وأضافت “تدعو البعثة كل الأطراف للسماح بإيصال المعونات الإنسانية لمن يحتاجها، وبحرية الحركة للمدنيين خلال هذه الهدنة، كما تدعوها للبدء بتبادل الأسرى والجثامين، وهي على أتم الاستعداد لتوفير الدعم اللازم لذلك”.

ولم يرد تعليق من الجيش الوطني الليبي ولا من الحكومة المعترف بها دوليا في العاصمة.

وأمكن سماع قصف المدفعية اليوم الأحد من الضواحي الجنوبية للعاصمة حيث يحاول الجيش الوطني الليبي اختراق دفاعات قوات حكومة طرابلس.

وقالت الأمم المتحدة إن القتال أدى إلى تشريد نحو 50 ألف شخص.

أخبار ذات صلة

ليبيا:القوات الحكومية في طرابلس تتصدى لقوات حفتر في حرب شوارع

Bilal Aly

قوات حفتر: تصد هجوم للوفاق قرب طرابلس

Bilal Aly

أوروبا:تدعو حفتر إلى وقف الهجوم

Bilal Aly