الريادة

“الشرفاء” لأصحاب فتاوى تحريم الاحتفال بشم النسيم: يفترون على الله الكذب

انتقد على محمد الشرفاء، المفكر الإماراتى، فتاوى التيار السلفى التى تحرم الاحتفالات بمناسبة شم النسيم، معتبرا ذلك افتراء على الله سبحانه وتعالى بالكذب.

وقال “الشرفاء” ردا على  من يحرمون الاحتفال بمناسبة شم النسيم وأكل الرنجة والفسيخ، خلال هذا اليوم بزعم أنها بدعة في الدين:”أية قرآنية واحدة تكفى للرد على المفترين على الله، والله سبحانه لم يعط حق التشريع فيما يخص التحليل والتحريم لأي من خلقه أو أنبيائه بل أحتفظ بذلك لنفسه حتى لا تكون النفس الإمارة بالسوء توجه التشريعات الإلهية وفق الأهواء وتضليل الناس بجهل وافتراء بالكذب لمن لا يملك حق التشريع إذ قال الله تعالى :(وَلَا تَقُولُوا لِمَا تَصِفُ أَلْسِنَتُكُمُ الْكَذِبَ هَٰذَا حَلَالٌ وَهَٰذَا حَرَامٌ لِّتَفْتَرُوا عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ ۚ إِنَّ الَّذِينَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ لَا يُفْلِحُونَ (116) مَتَاعٌ قَلِيلٌ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ”. (سورة النحل)

تجدر الإشارة إلى أن تحريم الاحتفال بعيد شم النسيم، تجدد من خلال فتوى للشيخ سامح عبد الحميد، الداعية السلفى، الذى زعم فى بيان له أن شم النسيم هو عيد ديني وثني  والاحتفال به حرام شرعا.

وقال الداعية السلفى فى بيان له، إن الاحتفال بعيد شم النسيم حرام شرعًا ، لأنه ليس من أعياد المسلمين ، ولا يجوز للمسلم أن يُشارك غير المسلمين في أعيادهم الخاصة بشرائعهم ، ولا يجوز المشاركة في الاحتفال بشم النسيم ولا بيع الفسيخ للمحتفلين بهذا اليوم ، ولا الذهاب للحدائق والمنتزهات للاحتفال بشم النسيم.

Related posts

أوراق الربيع (44):الربيع الجزائري المتجدِّد ومآلاتُه

Bilal Aly

الخطاب الموريتاني بين التأويل والتقبل/ باباه ولد التراد

Bilal Aly

وثبة الصواب مغالبة للتيار ونبذ للتجزئة: بقلم / باباه ولدالتراد

sidiya sidiya