الريادة

المسماري:يكشف عن “طائرات صديقة” تساعده في قصف طرابلس

أعلن الجيش الليبي عن “طائرات صديقة” تعاونه في قصف العاصمة الليبية طرابلس.

كشف اللواء أحمد المسماري، المتحدث باسم الجيش الليبي، إن “ضربات جوية صديقة استهدفت قوات معادية في معركة طرابلس”.

وتابع المسماري أن “مشاركة الطائرات الصديقة تهدف إلى تدمير قوات حكومة الوفاق بمنطقة العزيزية جنوب غرب طرابلس، ضمن العملية العسكرية التي تستمر في أسبوعها الثاني”.

وأعلنت القيادة العامة للجيش الوطني الليبي، بقيادة المشير خليفة حفتر، إطلاق عملية للقضاء على ما وصفته بالإرهاب في العاصمة طرابلس، والتي تتواجد بها حكومة الوفاق المعترف بها دوليا برئاسة فائز السراج، ودعا الأخير قواته لمواجهة تحركات قوات حفتر بالقوة، متهما إياه بالانقلاب على الاتفاق السياسي للعام 2015.

وتعاني ليبيا، منذ التوصل لاتفاق الصخيرات في 2015، من انقسام حاد في مؤسسات الدولة، بين الشرق الذي يديره مجلس النواب والجيش بقيادة حفتر، بينما يدير المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق برئاسة السراج غربي البلاد، وهي الحكومة المعترف بها دوليا، إلا أنها لم تحظ بثقة البرلمان.

وأدت المعارك الجارية لإعلان المبعوث الأممي إلى ليبيا تأجيل المؤتمر الوطني الليبي الذي كان مقررا منتصف الشهر الجاري.